(التعليق البليغ على رد الشيخ أحمد بن يحيى النجمي على مادح التبليغ)



تحميل الكتاب : تحميل

التعليق البليغ
على رد الشيخ أحمد بن يحيى النجمي
على مادح التبليغ

بقلـــم
أبي همام / محمد بن علي الصومعي البيضاني

 

 مقدمة الشيخ العلامة الوالد أحمد بن يحي النجمي حفظه الله


بسم الله الرحمن الرحيم
 

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات والصلاة والسلام على محمد رسول الله وعلى آله وصحبه أولي الفضائل والمكرمات ومن تبعهم على الحق والإيمان والإحسان من ماضٍ وآت .
أما بعد : فقد أرسل إلي الشيخ أبو همام محمد بن علي الصومعي البيضاني اليماني رسالته التي سمها ( التعليق البليغ على رد الشيخ أحمد بن يحي النجمي على مادح جماعة التبليغ ) وهي تعليقات كتبها جزاه الله خيراً على فتواي التي كتبتها إنكاراً على أبي بكر الجزائري في قوله أن جماعة التبليغ لا توجد جماعة في العالم الإسلامي خير منها في نشر الدعوة الإسلامية وإصلاح الأفراد .
وكانت كتابته كلها تأييد لما كتبته وتصديقاً له فكانت مفيدةً في الموضوع ونافعة في معرفة ما عليه هذه الجماعة وبالله التوفيق .


كتبه أحمد بن يحي النجمي 
6/ 10/ 1424

***************************

بسم الله الرحمن الرحيم

اعلم أيها القارئ لهذه الرسالة أنني قبل إخراجها توجهت إلى مدينة رسول الله صلى الله عليه وسلم والتقيت بالشيخ أبي بكر الجزائري وكان ذلك في 26/9/1424 هـ 
وقلت له هل تراجعتم عن الثناء على جماعة التبليغ وأنها لا توجد جماعة في العالم الإسلامي مثلها 
فقال : والله لن أتراجع
قلت له : أين ذهبتم بمعاصريهم من أهل العلم كابن إبراهيم وابن باز والألباني و الوادعي وهيئة كبار العلماء 
فقال هم أي جماعة التبليغ أفضل من هؤلاء العلماء 
قلت له : من أين جاءت هذه الأفضلية 
قال لأنهم يخرجون وهؤلاء لا يخرجون
فقلت له :لكن هؤلاء وصل علمهم إلى أمكنة لم يصلوا إليها
فقال هم أفضل منهم من حيث الأجر
فقلت له : لو كان فعل جماعة التبليغ أفضل لترك الناس العلم فكيف تفضل جهال على علماء ؟ والله سبحانه يقول : يرفع الله الذين أمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات )) 
فسكت وقال ليسوا أفضل منهم فتركته وعرفت أن الرجل متعصب لهم والله المستعان


***************************
 

http://www.alilmia.net/vb/showthread.php?t=1772