رسالة فقهية بعنوان: ((150سؤالا وجوابا في كيفية الصلاة للصغار ولايستغني عنها الكبار))



تحميل الكتاب : تحميل

مقدمة الشيخ الفاضل /أبي  أحمد علوي بن أحمد الأحمدي

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله وكفى والسلام على محمدٍ المصطفى وعلى آله وصحبه ومَن آثارهم اقتفى

وبعد......

فقد بذل أعداء الإسلام ولا يزالون يبذلون الغالي والرخيص لصرف أبناء المسلمين عن تعلم دينهم , وأعانهم على ظلمهم كثير من أبناء جلدتنا من حيث يشعرون أو لا يشعرون, فعم الجهل وانتشر , وقل العلم واندثر,وذلك كله نذير شر.

عَنْ أَنَسٍ بن مالك رضي الله عنه قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم : "إِنَّ مِنْ أَشْرَاطِ السَّاعَةِ أَنْ يُرْفَعَ الْعِلْمُ وَيَثْبُتَ الْجَهْلُ وَيُشْرَبَ الْخَمْرُ وَيَظْهَرَ الزِّنَا" متفق عليه.

فوجب الاجتهاد في نشر العلم وتوضيح السنن إقامةً للحجة ومعذرةً أمام الله تعالى.

ومن الجهود الطيبة في ذلك كتاب أخينا الفاضل موفق بن أحمد الفاضلي في تعليم الصلاة.

نسأل الله جل وعلا ذا الفضل والمنة , أن ينفع به أهل الإسلام والسنة ,ويجعله وسيله لمؤلفه إلى الجنة .

إذ رُمـتَ  تعـليـمَ الصــلاةِ  بدقــــةٍ       فخُـذها بِيُسـرٍ بل سيـاقٍ منمِّـقِ

كتابٌ حوَى في العلمِ أسئلةً مع الـ      جوابِ اختصاراً من أخينـا موفَّقِ

وسبحانك اللهم وبحمدك لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك.

 

علوي بن أحمد الأحمدي .11/ ربيع الثاني /1436